أحد الأهداف الرئيسية لـ Life4me + - منع حالات الإصابة الجديدة بفيروس نقص المناعة البشرية والأمراض المنقولة جنسياً الأخرى والتهاب الكبد الوبائي والسل.

يساعد التطبيق على تأسيس اتصال مجهول بين الأطباء والمصابين بفيروس نقص المناعة البشرية. انها تسمح لك بسهولة تنظيم جدول الدواء الخاص بك وإعداد تذكير خفية وشخصية.

إلى الوراء
٦ ديسمبر ٢٠١٩, ١٤:٥٦

3.4. مقاومة العلاج

3.4.  مقاومة العلاج - صورة 1

نتحدث عن مقاومة للأدوية عندما يحصل تغيير في جينات الفيروس بحيث لا يبقى الدواء يؤثر عليه. وبالتالي يتمكن الفيروس من التكاثر حتى بوجود الدواء. بصيغة أخرى نتكلم عن حدوث طفرة جينية لدى الفيروس.

يكبر إحتمال ظهور المقاومة عندما تكون كمية المادة الفعالة للدواء داخل الدم منخفضة كنتيجة لنسيان أو عدم أخذ جرعات متعددة أو للإنقطاع عن العلاج.

لا يمكن لشخص لم يبدأ العلاج بعد أن تتطور له مقاومة للدواء. لأنه ليس هو الجسد الذي يطور المقاومة ولكن الفيروس على شرط أن يكون من قبل قد تعرض للدواء.

ولكن يمكن الإصابة بفيروس كان قد طور مقاومة من قبل عند شخص آخر لم يكن مواظبا على العلاج. لهذا، في بعض الدول الغنية، يمكن لكل شخص أن يقوم بتحاليل المقاومة للأدوية قبل الشروع في العلاج. هذا يمكن من إجتناب بعض الأدوية الغير فعالة. لكن للأسف ليس هو الحال بالنسبة للبلدان النامية.

متى يمكن التكلم عن مقاومة للأدوية؟

يمكن إحتمال ظهور مقاومة عندما تبقى الحمولة الفيروسية عالية أكثر من 500نسخة في الميليلتر بعد شهرين أو ثلاثة، و أكثر من 50 نسخة بعد 6 أشهر من العلاج.

لكن الطبيب وحده يمكن أن يشخص وجود مقاومة. يمكن للحمل الفيروسي أن يكون مرتفعا بسبب عدم المواظبة فقط أو لوجود مشكل في إستيعاب وامتصاص الدواء من طرف الجسد.

يساعد إختبار أو تحليل المقاومة من التأكد من ذلك. يجري هذا الإختبار بواسطة تحليل عينة من الدم ويمكن التعرف على الأدوية التي لم تعد فعالة ومعرفة الأخرى التي ما زالت فعالة.

كيف يمكن تفادي ظهور مقاومة للدواء؟

أحسن طريقة لإجتناب المقاومة هي الانتظام والمواظبة في أخذ الأدوية في الوقت المناسب مع إحترام النصائح الغذائية وذلك كل يوم. مهم أيضا أن تكون تركيبة الأدوية التي تدخل في تركيبة علاجك الثلاثي قوية بالكفاية لمكافحة الفيروس وهذه مسؤولية الطبيب.

إجتناب المقاومة هي أحسن وسيلة لضمان فعالية الدواء في المدى الطويل.

مادامت الحمولة الفيروسية غير قابلة للإستبيان (أقل من 50 نسخة في الميليلتر) لا يجب القلق باحتمال ظهور مقاومة. إعلم أنه إذا كنت جديدا في العلاج وجد مواظب، الحصول على حمولة فيروسية غير قابلة للكشفهو هدف واقعي من السهل الوصول إليه.

كما قيل في ما قبل، هناك إمكانية للإصابة بفيروس جديد لديه مقاومة لبعض الأدوية، لذلك، حتى إذا كان الشخص متعايشا مع فيروس فقدان المناعة البشري، فمن المهم أن يحمي نفسه من كل علاقة جنسية غير محمية بالعازل الطبيوإجتناب الأدوات والحقن الملوثة بالدم لتفادي الإصابة بفيروسات جديدة قد تكون لديها مقاومة.

ما هي المقاومة المتقاطعة؟

المقاومة المتقاطعة (résistance croisée أو cross résistance) هي عندما تقع مقاومة لدواء ما، فتصبح أيضا مقاومة للأدوية الأخرى من نفس الفئة أو المجموعة من المضادات الفيروسية. مثلا عندما تكون هناك مقاومة لدواء "إيفافيرانز" وتصبح هناك مقاومة للأدوية الأخرى من مجموعة المثبطات النسخية العكسية غير النوكليوزيدية مثل "نيفيرابين" حتى لو لم يسبق للشخص قط أن تناولها في السابق.

لهذا من الأحسن إجتناب ظهور أي مقاومة حتى لواحد من الأدوية. لأن هذا قد يعني في الواقع عدم فعالية مجموعة كاملة من المضادات الفيروسية مما يقلص بشكل هام إمكانية العلاج في المستقبل خاصة في البلدان التي لا تتوفر فيها أنواع كثيرة من المضادات الفيروسية.